زهراء صالح حمدي محمود الخياط
  • الية تمويل مشاريع البنى التحتية بنظام B.O.T مع الاشارة الى تجارب دولية مختارة
  • تتمثل مشكلة البحث في محدودية التمويل لإنشاء مشاريع البنى التحتية وبسبب القصور المالي في تلبية الاحتياجات المالية لأغلب القطاعات فكان لابد من البحث عن صيغ جديدة لتمويل مشاريع البنى التحتية وتطوير المرافق العامة  ومن هنا جاء الاهتمام بنظام البناء – التشغيل –التحويل  والذي يعبر عنه بـالـ B.O.T اذ يعد احد الأساليب التي تسمح بمشاركة القطاع الخاص (المحلي - الأجنبي) في القطاعات (النفطية ، المياه ، الكهرباء) وغيرها من القطاعات الاخرى فضلا عن ما توفره هذه الآلية من موارد مالية ضخمة واستجلاب للتكنولوجيا الحديثة بالأخص تلك التي تحتكرها الشركات الأجنبية المتخصصة كما ان ظهور آلية البوت جاء لتخفيف الأعباء المالية على الدولة لما تتطلبه تلك المشاريع من رؤوس أموال ضخمة يجعلها تلجأ الى مصادر تمويلية دولية  مما قد يزيد من مديونية الدولة ويؤدي الى عرقلة التنمية الاقتصادية. يهدف البحث الى القاء الضوء على تجارب دولية مختارة والاستفادة منها بما يخدم الواقع العراقي ومعرفة العوائق التي واجهتها و كيفية التغلب عليها.

  • PDF